احلى نــسـمـــة امــــــــــل




البريد الالكتروني للمنتدى
nesmat.amal@gmail.com


التوقيت المحلي
الساعة الأن بتوقيــــــــت ( تــــــــــــــــــونس )
جميع الحقــــــــــــوق محفـــــوظة احلى نــسـمـــة امــــــــــل
 Powered by Aseer Al Domoo3 ®nesmet-amal.forumarabia.com
حقوق الطبع والنشر©2012 - 2011
ملتقى نسمة امل
ملتقى نسمة امل
منتدى الفنـــــــون
فرقة نجوم الشرق
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 468 بتاريخ الأحد ديسمبر 07, 2014 5:57 pm
المواضيع الأخيرة
» تعابير و تراكيب عن الخوف
الجمعة نوفمبر 10, 2017 11:00 am من طرف آسيا

» توسع حول محور"المرأة في المجتمع" التاسعة اساسي
الخميس نوفمبر 02, 2017 4:36 pm من طرف مرام

» أشتقت اليكى
الجمعة أكتوبر 27, 2017 5:08 pm من طرف علاء علاء

» عارفة
الأحد يونيو 18, 2017 1:57 am من طرف علاء علاء

» قررت
الثلاثاء يونيو 06, 2017 4:05 am من طرف علاء علاء

» أنــــــــــا
الأحد مايو 14, 2017 1:25 am من طرف علاء علاء

» أة أة من الحب
الأحد مايو 14, 2017 1:16 am من طرف علاء علاء

» أنتى فقط
الأحد مايو 14, 2017 12:52 am من طرف علاء علاء

» السقوط
الأحد مايو 14, 2017 12:11 am من طرف علاء علاء

» حلمت بكى أمس
الخميس مايو 11, 2017 4:13 am من طرف علاء علاء

الزوار الان
free counters
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


اوقات الصلات بالبلدان العربية
تونس المغرب ليبا الجزائر مصرمصر ........(القاهرة) سوريا الاردن فلسطين المملكة العربية السعودية

عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:54 pm

الغضب:

ـ اختلّ توازني.

ـ ارتجفت أوصالي.

ـ انكفأ لونه وارتجفت أوصاله.

ـ فقدت عقلي ورشدي بسرعة فائقة.

ـ أحسست بالدّم يتدفّق في عروقي ساخنا هائجا مجنونا مسحوقا….

ـ انفجر المستودع الخفيّ في نفسي وتصاعد لهيبه حتّى شعرت وكأنّه يحرق روحي.

ـ شعرت باليأس المميت، والغضب القاتل، وبغيظ حانق يطحن نفسي.

ـ غضبت غضبا جنونيّا جارفا

ـ اشتعل دمي نارا موقدة، وضغط على سمعي فأصبحت لا أكاد أسمع شيئا، وخضب عينيّ فأصبحت أرى الدّنيا شعلة حمراء

ـ تسارع نسق تنفسي وتدفق الدّم في عروقي وأصبحت كالثّور لاأرى إلاّ اللّون الأحمر

ـ شعرت بصدري يمتلئ، ويتصلّب كالأفعى إذا هوجمت.

ـ أحسست بدمائي تلتهب وتحرق عروقي جميعا.

ـ صرت أتحفّز للقتال

ـ استولت عليّ حالة مريرة ملوّثة بالغضب والحقد

ـ غمرني جوّ مشبع بالغضب والحقد

ـ لفحت قلبي هبّة من انفعال شديد.

ـ التهب وجهي غضبا

ـ بقي صامتا لا يحوّل عينيه عنّي ينظر إليّ نظرة غيظ وحنق .

ـ ينظر إليّ بقساوة.

ـ صرخ في وجهي، وهو يضرب كفّا يكفّ

ـ زمجر في وجهي، وهو يضرب كفّا يكفّ

ـ افترسني غضب شديد، وصرخت بشيء من التّحدّي.

ـ طفح الكيل فتوتّرت أعصابي، وفار دمي، وانفجرت كالقنبلة أصرخ، وأصيح…

ـ جنّ جنوني، واستولى عليّ غضب ما انفكّ يزداد ويزداد … فاندفعت نحوه موجّها له الإهانات والتّهديدات

ـ كدت أنفجر لأنّفس عن صدري الكظيم ولكنّي ملكت أعصابي

ـ خلعت ثوب الجلال والوقار وانفجرت في وجهه

ـ كان كلّ واجد منّا ينظر شزرا للآخر

ـ تلاقت عينانا بالنّظرات، نظرات ملتهبة

ـ صرت لا أسمع ولا أرى شيئا على الإطلاق

ـ كان قلبي يوشك أن ينفجر حنقا

ـ كنت على وشك الاختناق بشدّة الغضب

ـ صرت أتنفس بصعوبة وتقطّعت الكلمات بين شفتيّ

ـ نظرت إلى وجه أمّي فإذا لونه العاجيّ قد استحال إلى لون رماديّ تشوبه زرقة، وارتجفت يداها وأصبحت أشبه ما تكون بقنبلة قد سحب منها صمّام الآمان ما تكاد تمسّ حتّى تنفجر

ـ وقف أبي ووجهه مربدّ وجفناه يرتعشان وقد عضّشفته السّفلى حتّى كاد يقطعها

ـ كان الغضب قد ذهب بي مذهبا جعلني لا أقوى على الكلام

ـ رمت الأمّ ابنتها بنطرة يبطاير منها الشّرر

ـ ولمّا سمعت ما قاله صديقي بشأني غضبت غضبا شديدا، وتألّمت ألما شديدا

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:55 pm

الغضب والمشاجرة:

إنّ البشائر الأولى تؤذن بوقوع مشاجرة

ـ وانطلقت الألسنة تقذف السّباب والشّتائم بشتّى أنواعها

ـ وبدأت تتعالى الصّيحات والهمهمات والتّهديدات المختلفة من كلّ جانب معلنة بداية المعركة

ـ التقطت أنفاسي وهجمت عليه

ـ صرخ صديقي المسكين مجهشا وهو يكاد يختنق

ـ اندفعت نحوه صارخا موجّها له الإهانات والتّهديدات

ـ اشتدّ بي الغضب ولم أعد أتماسك نفسي فاندفعت نحوه……


-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:56 pm

الغضب والانزواء:

ـ وقعت بين مشاعر شتّى تجذبني تارة إلى … وتشدّني تارة أخرى إلى…

ـ ازدادت حالتي تأزّما وانتابتني وحدة وكآبة وسيطرت عليّ رغبة عارمة في الانزواء والهروب من أعماقي المتمزّقة وكلّما أوغلت في وحدتي أحسست بتحدّ داخلي

ـ أصبحت معزولا عن النّاس وعن الحياة لقد أحسست أنّ كلّ شيء قد أفلت من زمام يدي، وفي غمرة حزني فكّرت في …

ـ ترقرقت دمعة اليأس في عينيّ ولأوّل مرّة شعرت أنّ الحياة تلفظني وتتحدّاني

ـ بدت لي الغرفة ضيّقة، موحشة، وانكمشت بصورة مضحكة داخل فراشي، بين أربعة جدران، وأظلّ السّاعات الطّويلة شارد الذّهن، لا أكاد أستقرّ على حال

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:56 pm

ـ التّحكّم في الغضب:

ـ التقطت أنفاسي وتمالكت أعصابي.

ـ دفنت غضبي في أعماق نفسي، وارتددت إلى طبيعتي الأولى.

ـ ملكت نفسي، وهدّأت غضبي.

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:56 pm

ـ الاعتذار والشعور بالخجل:

ـ أحسست بالخجل

ـ فأخذته بين ذراعيّ وضممته إليّ بكلّ قوتي

ـ ما كدت أفتح فمي حتّى أومأ إليّ بيده أن أسكت واضعا سبّابته على فمه

ـ أذعنت لمشيئته

ـ كان لا مناص لي من الاعتراف

ـ اعتراني أسف شديد، وآثرت السّلامة فأعتذرت

ـ اعتراني خوف شديد، وآثرت السّلامة فظللت صامتا

ـ وجدت نفسي وجه لوجه أمام أبي….

ـ وقفت أمامها شديد الاضطراب وقد بدا عليّ الخوف بوضوح وفجأة ودون شعور غرقت أجفاني في الدّموع

ـ وقفت أمام أمّي وعلى وجهي كلّ علامات الخيبة لعدم نجاحي في مهمّتي

ـ اقشعرّ جسمي عندما فكّرت أنّي أنا الّذي كنت سأقوم بهذا العمل. حمدت اللّه الّذي نجّاني وأوقع هؤلاء التّلاميذ في مغبّة أعمالهم

ـ سكتت البنت… وقد ترقرقت الدّموع في عينيها… ليست دموع أوجاع تحسّ بها… وإنّما دموع لوضع حدّ للوم أمّها

ـ شعرت بقلبي يدقّ بشدّة، ولكنّي اقتربت من الباب برفق وطرقته… ثمّ دخلت بهدوء وطلبت من أمّي العفو. قالت أمّي:”إنّ اللّه يعفو عن النّاس… وما دمت قد ندمت على ما فعلته فإنّ اللّه هو الغفّور الرّحيم… إنّ اللّه يغفر الذّنوب جميعا يا ولدي”

ـ طأطأت البنت رأسها وانهمرت الدّموع من عينيها

ـ سكتت أمّي، وكفّت عن إيذائي بالكلام الجارح، فأحترمت سكوتها، ولم أنبس بحرف، وبقيت منكّس الرّأس، أقرع سنّ النّدم، وكلامها لا يبارح فكري

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:57 pm

ـ الشعور بالفشل والهزيمة:

ـ عدت إلى المنزل وحاولت التّسلّل إلى الدّاخل ولكنّي وجدت نفسي وجها لوجه أمام أمّي، فزعزعت المفاجأة كياني ترى أأنا في حلم من الأحلام ولكنّي أعرف حقّ المعرفة أنّي في الحقيقة فأنا لم أحسب حساب هذا اللّقاء، ولم آخذ أهبتي له، ولم أرسم خطّة من خططي البارعة، فقد أخذت على غرّة ومنيت بالهزيمة، وبادرتها…..

ـ الشعور بالصّدمة:

ـ سرت في جسمي من قمّة رأسي إلى أخمص قدميّ رعدة كانت أعنف ما يمكن لأوصالي

ـ عندئذ خيّل إليّ أنّني وقعت في بئر لا يسبر له غور، وشعرت بقلبي يدقّ بعنف، وأحسست بمغص في بطني، وبرجليّ قد انفصلتا عنّي كما لو أنّ قنبلة مزّقتني إلى أجزاء صغيرة متناثرة ولاحظت أمّي ما آلت إليه حالي فصفعتني صفعتين قويّتين

ـ الشعور بالظلم:

ـ أفلتت منها صرخة ثمّ غطّت وجهها بيديها وصرخت إجهاش يمزّق الأكباد

ـ شحب وجهه ثمّ صرخ بشيء من الحدّة

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:57 pm

ـ الشعور بالخوف:

ـ خفق قلبي وتسارعت دقّاته

ـ فزعت فزعا فاتلا

ـ شعرت بالغثيان

ـ تعرّقت وارتجفتّ أطرافي

ـ أحسست بالاختناق وضيق التّنفس

ـ تصلّبت شراييني وضاق تنفسي

ـ أحسست بدوار واختلّ توازني وثقل رأسي حتّى أصبحت لا أستطيع حمله

ـ أصبت بالهلوسة وانتابني الجنون فصرت لا أميّز شيئا

ـ صرت أخاف الأماكن الخاليّة وأتجنّب نظرات النّاس

ـ احتبس تنفّسي، وتناقصت دقّات قلبي، فشعرت بوجهي يشحب، وعضلاتي تتقلّص، وببوادر دواريصيبني

ـ لقد ألصق الخوف مرفقيّ بجانبيّ، وجعلني أحتلّ أقلّ حيّز ممكن، وحملني على أن لا أتنفّس إلاّ لتاقدر الضروريّ

ـ بينما كنت في أحد اللّيالي مستلقعلى فراشي مرّت بي أشباح فاهتززت. سمعت صوتا يجيء من بعيد يخلج الصّدر، فتشجّعت، وقمت، ومشيت محترسا حتّى إذا اقتربت من باب المطبخ، ارتفعت دقّات قلبي…

ـ ازداد الصّوت حدّة وشدّة، فأحسست نهايتي قد اقتربت

ـ استولى عليّ خوف شديد ولكنّي لن أقهر في يسر أو سهولة

ـ خافت البنت خوفا شديدا، حتّى أنّها لم تستطع أن تصرخ وتستغيث، ولمّا أفاق تمن ذهولها …

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:58 pm

ـ الحزن:

ـ انتابني صمت عميق، وشرود وذهول غريبين

ـ أخذ حزني يزداد شيئا فشيئا

ـ كم أتمنّى أن أبكي لعلّي أجد في البكاء بعض الرّاحة

ـ تحجّرت دموعي في مقلتي وانكفأت إلى الدّاخل

ـ كان الحزن يمتصّ قلبي امتصاصا فيسلبني قوتي ويقضي عليّ شيئا فشيئا

ـ بكيت بصمت دون أن أنطق بكلمة واحدة

ـ كانت عيناها مطفأتين من أثر البكاء الموصول، وكانت لزوايا فمها التواءة الألم المألوف تلك الّتي ترى عند المحكوم عليهم والمرضى بداء لا برء منه

ـ كانت مشية الولد، وهيئته، وجرس صوته، والفترات بين كلّ كلمة من كلماته وبين الأخرى، ونظراته، وصمته، واقتصاده في الحركة. كان كلّ ذلك يفصح عن فكرة واحدة: الحزن

ـ كان الحزن منثورا عليه، بل كان مغطّى به

ـ كنت أقبع مع نفسي أحاورها في حزن، وحيرة



ـ امتلأت نفس الولد بالحزن والهمّ

ـ مسكين صديقي ليس في الدّنيا كلّها من هو أشدّ منه حزنا وغمّا

ـ وما زادني حزنا على حزن غضب أمّي منّي، فأنشأت أقرع سنّ النّدم، وأقسمت أن لا أقدم على فعل شيء يغضبها

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:58 pm



الفرح

ـ خرجت من الباب ولشدّ ما فرحت فرحا لا يوصف عندما رأيت الدّرّاجة قد نسيها أبي مركونة في الحديقة، فأسرعت إليها، وأمسكت بها، وحينما نويت أخذها تذكّرت كلمات أبيحين قال لي: “حذر اللّعب بالدّرّاجة”، فتردّدت قليلا، وكدت أعيدها إلى مكانها

ـ كاد الولد أن يجنّ من شذّة فرحه

ـ تهلّل وجه الولد سرورا

ـ سمعت الخبر فأنطلقت منشرح الصّدر، مبتهج الفؤاد

ـ سمعت كلام أمّي وأنا لا أصدّق أذنيّ، وفركت عينيّ … ثمّ فتحتها على الآخر حتّى أتأكّد من أنّي صاح، ولست في حلم

ـ إنّ علامات الحزن والألم الّتي كانت على وجهه قد تغيّرت … وحلّت محلّها ملامح السّعادة والأمل

العزم

“ـ قلت في نفسي:”هيّا فإنّ العلم يدعونا والنّجاح أمامنا

ـ ملأتني كلمات المعلّم بنشاط عظيم، وقوة هائلة، وتصميم لا حدّ له

ـ بقيت إلى وقت متأخر أجلس إلى منضدتي ألوّن الصّورة الّتي كلّفنا بها المعلّم بلمسات سحريّة من ريشتي، ولكن جفناي أصبحا يغمضان من شدّة النّعاس فلا ألبث أن أنهض وأستوي معتدلا، وأتمّ تلوين الصّورة

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:58 pm

ـ الاضطراب:

ـ أريد أن أصرخ ولكنّي أسمع صوتي يرتجف رغما عنّي فتخرج الكلمات متقطّعة

ـ يمتلئ صوتي بالدّموع فيرتجف رغما عنّي

مضى يذرع الطوار لأنه لم يكن يحتمل الجمود طويلا. وكأنما سويت أعصابه من قلق، وكان يذرعه بعجلة دلت على انشغاله واضطرابه وقلقه، كان ضيق الصدر تلوح في عينيه نظرة شاردة تغيب بصاحبها عما حوله.

…وكان صوت ابنها مضطربا حين لفظ هذه الكلمات، فأطالت الأمّ النّظر إليه، واستغربت أن تراه أصفر الوجه، يتصبّب العرق من جبينه

ـ عزمت أن أتظاهر بالبهجة والسّرور وعدم المبالاة حتّى لا تتفطّن أمّي لما فعلت وأتمكّن من الأفلات من العقاب

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:59 pm

ـ الانفعال النّفسي (الحيرة)

ـ قلت لنفسي في صمت عميق « كنت فيما مضى أعتني بدروسي… فأتفوّق وأتحصّل على الجوائز »، ثمّ أسألها « ماذا أصابني؟ لماذا هذا النّفور بيني وبين الدّراسة؟ »، وفي الأخير أجيبها « إنّي مضطرب، متسمّر في مفترق طرق لا أعرف أيّها أختار؟ »

ـ لقد اقتحمت مشاعر الحيرة قلبي، وجعلتني أعيش في عذاب وألم

ـ في الأخير قرّرت أن أخلّص نفسي من عناء هذه الحيرة وعذابها

ـ تشابكت الأفكار في رأسي فقيّدتني وكبّلتني وشلّت حركتي وجعلتني سجين حيرة أخذت تنهش عقلي. صمدت وتحاملت على نفسي وفككت قيودي وهدّأت من روعي ولمّا أحسست بالاستقرار فكّرت في هدوء ولم أجد أحسن من أن …

ـ أخذ يحاور نفسه في استغراب، وحيرة، وقلق أحيانا. لم يعثر على شيء… فأيّ حلّ يختار، وأيّ عمل يقوم به؟

ـ إنّي أحسّ بالحيرة تخنقني، تحاصرني من كلّ الجهات، وفي كلّ مكان لم يعد بإمكاني الثّبات على أدنى شيء

ـ أحسست بالحيرة تنهش رأسي، كانت الأفكار تسقط من ذاكرتي المتعبة، وازدحمت الصّور في مخيّلتي حتّى عدت لا أرى شيئا

ـ كنت أترقّب أمّي أنظر من النّافذة، ثمّ أتفحّص السّاعة، أجلس، ثمّ أقف، أضغط على قبضتيّ، وأكزّ على أسناني… متى ستصل؟

ـ أستيقظ من غفوتي، يضيق صدري، أتنهّد، ثمّ أردّد في صمت …

ـ ما بك هل أصابك مكروه، قل لي،ألا تنطق؟

ـ وبعد قليل ستأتي أمّي، وستقول أنّني غبيّ، وجبان، وهي الّتي طالما منحتني كلّ ثقتها

ـ السّاعة تجري بسرعة، والوقت يمضي دون أن أحسّ به

ـ السّاعة تتنقّل ببطء، والوقت يمضي متثاقلا يضني النّفوس

ـ أخذت الحيرة تنخر عظامي، فشلّ تفكيري، وهرب الكلام من بين شفتيّ

ـ شعرت بالأفكار تتردّد في أعماقي رأسي المسحوقة، تتلوّى، وتعاند، ثمّ تقبع لا تريد الخروج كفأر مطارد التزم جحره

ـ ومرّ عليّ الوقت طويلا، طويلا كأنّه سنة، ولكنّي صبرت، وتحمّلت بإرادتي القويّة… وقلت لنفسي: “كلّ شيء له آخر… ومهما تعسّرت المشكلة … فلا بدّ لها من حلّ”

ـ انتابت الطّفل دهشة بالغة لهذا لهذا الّذي رآه حتّى أنّه لم يستطع أن ينطق بحرف

ـ ظلّ الولد في مكانه ينظر في دهشة دون أن يتكلّم وكأنّه في حلم، وعيناه الواسعتان تتساءلان في استفهام على ما يحدث

ـ طلع الصّبح وتبدّد الحلم، وكانت المشكلة لا تزال شغله الشّاغل، ولا يعرف كيف يحلّها فذهب….

ـ استولت عليه، وعجز عن تفسير ما تسائله به نفسه، وأطرق قليلا وهو يفكّر، ثمّ رفع رأسه، وقال…..

ـ ذهبت إلى فراشي لأنام، ولكن النّوم فارق جفوني، فقدكنت مشغول البال، أفكّر في حيلة تمكّنني من الإفلات من العقاب

ـ … ولكنّي لبثت أفكّر، وأقول في نفسي: “ماذا عساي أفعل! وكيف سأتصرّف؟… ولم يوقظني من هذه الأفكار، والآراء إلاّ …

ـ أخذت البنت تجهش بالبكاء، وهي لا تدري ما تفعل، فجأة أحسّت بحركة عند الباب، فعلمت أنّ أمّها قد عادت، فحبست أنفاسها، ووقفت أمام أمّها. راع الأمّ إصفرار وجه ابنتها، وخوفها البادي على محيّاها…

ـ استيقظت في الصّباح مشتّت الذّهن، شارد الفكر

ـ جلست وحدي في غرفتي أستعيد فيها صفاء ذهني، وهدوء تفكيري

ـ انفردت بنفسي داخل الغرفة … وأخذت أفكّر في حلّ المشكلة

ـ وأخيرا اهتدى تفكيري إلى شيء ما. أخذت أقلّب هذا الشّيء في ذهني … وتحوّل إلى فكرة ربّما تحلّ المشكاة (المعضلة)، هببت من مجلسي، وأسرعت …

ـ دخلت غرفتي، وجلست، ولكنّ كلام أمّي كان مستوليا عليّ … فأنشغل فكري، وتشتّت ذهني

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عبارات عن لغضب والانزواء والاتحكم فيه

مُساهمة من طرف اشراقة حب في الثلاثاء فبراير 17, 2015 5:59 pm

ـ الكره:

ـ صرت أكره مشيته، وصوته، وجميع حركاته

ـ الحلم:

ـ حاولت أن أتنفّس، اختنقت، وقمت فزعا مرعوبا من نومي، ألعن الكابوس

ـ الضياع:

ـ لم أعرف موقع هذا المكان المسخوط، ولكنّي سأستحضر فراستي، وأنطلق، نظرت إلى كلّ الواجهات كانت المباني العالية تضرب سورا منيعا أمامي، وأمام معرفتي بالأماكن

-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_




لله ما احلى الطفــــولة ..انها حلـــــم الحياة
avatar
اشراقة حب
مديـــــــر عـــــام
مديـــــــر عـــــام

الاوسمة : مديرة المنتدى
رايقة
تونس
انثى
الجدي عدد المساهمات : 3698
تاريخ التسجيل : 20/08/2011
العمر : 31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى